دين و دنيا

بالصوت و الصورة: فرقة مسرحية بمهرجان ليكسا تهين القرٱن راقصة عليه مع الموسيقى.. و الجمهور العرائشي يقف مصفقا لها

[youtube]YUjCWJ0Kolw[/youtube]

بوابة المغرب الإخبارية// بلادي //

قامت فرقة مسرحية تدعى “كولجام” بتقديم عرض مسرحي راقص تحت اسم “صمت” قدمه 3 راقصات و 4 راقصين، من المغرب و تونس و اسبانيا و فرنسا، حيث عرف العرض في نهايته استعمال سورة قرآنية كاملة مصحوبة بالموسيقى يرقص عليها بطل المسرح رقصة شبيهة برقصات الشام الروحانية، و قد استعمل مخرج المسرحية الراقصة و هو نفس الراقص سورة “العاديات” كاملة، كما يوضح مقطع الفيديو أعلاه، رغم ان الاخير عربي من اصول تونسية و مقيم بالمغرب منذ سنة 2011، الا انه و لغاية لا يعلمها الا هو، استعمل 11 آية من السووة المكية، مع شدة علمه بان القرآن كتاب مقدس و لا يجوز توظيفه في ما هو دنيوي، ناهيك استعماله كمقطع موسيقي مصاحب لرقصة على خشبة المسرح، مصداقا لقوله تعالى في سورة الأعراف ( وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُواْ لَهُ وَأَنصِتُواْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ).

FGFG54546

هنا تحرف الاية بالمسرحية حيث اضحت ارقصو عليه، مصداقا للعلمانية التي انتهجها الغرب و تلقنها لنا دولنا العربية و الاسلامية، و ما زاد الطين بلة، درابة ادارة المهرجان بفحوى المسرحية و فصولها و مشاهدها، و اعجابهم بها لتبرمج كعرض رئيسي افتتاحي حضره كل مكونات مدينة العرائش و اطيافه الثقافية و السياسية و الاداربة، من السيد الباشا ممثلا عن عامل الاقليم إلى عضو جمعية ما مثل رئيسها، و الكل وقف مصفقا للعرض و الممثلين رغم سماعهم للقرآن يتراقص عليه مجودا و مصحوبا بموسيقى ال”ايروتيك” و مختتما بصدق الله العظيم.

خيبة امل فجرها مهرجان ليكسا مرة اخرى امام جمهور تاكد بالملموس على انه كان نائما و صاما اذنيه اثناء العرض لكي لا يلحظ الانتهاك الذي طال القران الكريم، و مبرهنا عن عدم استفادته من هاته الانشطة بالملموس، و الا لكانت قد انفضَّت الساحة من حولهم، او ربما ان العلمانية سكنت افئدة الاطفال قبل الشيوخ بعد رؤية و سماع ما حدث بالعرض، و كأن امرا لم يقع.

لمشاهـدة المقال من مصدره اضغـط هنـــــا

 

زر الذهاب إلى الأعلى
مستجدات