أخبار وطنية

تأسيس الإتحاد الوطني للصحافة و الإعلام بالمغرب

ittihad43546

شيماء الامغاري “نهى بريس“..
عقد الاتحاد الوطني للصحافة و الإعلام بالمغرب يوم أمس الخميس 21 يناير2016 على الساعة السادسة مساءا بالمركب الثقافي سيدي بليوط الدار البيضاء، جمعه العام التأسيسي لأجل تثبيت حجر الأساس و تشكيل اتحاد يضم كافة الأقطاب في حقل وسائل الاتصال و الصحافة ،وإنشاء تكتل إعلامي ضخم قادر على مواجهة التحديات و الصعوبات التي يعاني منها القطاع الإعلامي بشقيه السمعي البصري و الصحافة المكتوبة بالمغرب، و إضفاء صبغة دولية على الاتحاد من خلال الانفتاح على الخارج في إطار تبادل الخبرات و المعارف ، و يروم الاتحاد من خلال توجهاته بناء ثلاث جوانب أساسية أولها الجانب الاجتماعي من خلال تأسيس أسرة للصحافة متضامنة و متحدة فيما بينها ،و كذا الجانب المهني من خلال تأهيل العاملين في القطاع الإعلامي و توفير البطاقة المهنية للصحافيين و امتيازات أخرى مسطرة في بنود القانون التنظيمي للاتحاد ، و أخيرا الجانب القانوني فللاتحاد الحق في المرافعة و تنصيب نفسه طرفا مدنيا أمام المحاكم المغربية و مختلف المؤسسات القضائية و الأمنية، للدفاع عن حقوق الصحافيات و الصحافيين و العاملين في مجال الصحافة و الإعلام .
و قد تم خلال هذا الجمع المصادقة على القانون الداخلي للاتحاد و الذي تم التصويت عليه بالإجماع ،كما تم التصويت على السيد عبد الوافي الحراق كرئيس للاتحاد الوطني للصحافة المغربية .
الرئيس المنتدب: عادل الرحموني
نائبة الرئيس الأولى: فاتحة مرشود
نائبة الرئيس الثانية: سعيدة شهير
نائب الرئيس الثالث: محمد عاكف
نائب الرئيس الرابع: عبد الله الحارث
الكاتب العام: محمد صادقي
نائبة الكاتب العام: حنان النابلي
أمين المال: عبد الكبير الحراب
نائب أمين المال: محمد نايت بيروك
المستشار الأول: احمد الكوصي
المستشار الثاني: زهير كروان
المستشار الثالث: مهى الفلاح
المستشار الرابع: شيماء الامغاري
المستشار الخامس: افرير عبد العزيز
المستشار السادس: مولاي عمر القادري المعنى
المستشار السابع: الزعامة فاطمة

[Best_Wordpress_Gallery id=”20″ gal_title=”UNJM”] و قد جاء القانون الأساسي للاتحاد موافقا للرؤية و التوجهات و التصور الذي يتبناه الاتحاد الوطني للصحافة المغربية ألا وهو الانضواء تحت مضلة واحدة، و توحيد الصفوف لأجل النهوض بالقطاع الإعلامي بالمغرب.
فالصحافة أصبحت تشكل سلطة رابعة فهي السلطة التي تحاسب السلطة و هي القوة الضاربة التي أمامها ينهار جبروت الطغاة و المتاجرين بلقمة العيش كما أصبح من شانها صناعة الرأي العام و التأثير فيه لذا فان الاتحاد أخد على عاتقه مهمة النهوض بهذا القطاع من خلال تكثيف الجهود و وضع الخبرات و المعارف و توفير السبل و الآليات التي من شانها الرقي بالصحافة في المغرب.

زر الذهاب إلى الأعلى
مستجدات