Uncategorized

منشور حول أشخاص ينشرون السيدا يثير الرعب بين المغاربة

image200-504x362 (1)

بعد البيان المزوّر الذي وُقّع باسم ولاية أمن الدارالبيضاء حول التهديد الإرهابي الذي يستهدف المغرب، ويدعو إلى التبيلغ عن أي شخص مشكوك فيه، ظهر منشور آخر أثار الرعب في صفوف المواطنين المغاربة يحذّر من أشخاص ينشرون السيدا بين الناس.

المنشور الذي تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي بقوة على اختلافها، ولم يُعرف مدى صحته إلى الآن، يتحدّث عن أشخاص يقدّمون أنفسهم على أنهم من كلية الطب ويقيسون نسبة السكري في الدم بالمجان، لكن مهمتهم في الأصل هي نشر فيروس السيدا.

ولم يمر هذا الخبر دون أن يثير الهلع بين المغاربة، خصوصا أن منشورات فيسبوكية أخرى، يُشكك في صحتها أيضا، تتحدث عن أن السلطات الأمنية ألقت القبض على عناصر عصابة منتشرة في الرباط، توهم الناس بأنها جمعية وتطرق أبواب المنازل للقيام بقياس السكري وببعض التحاليل مجانا، في حين أنها تنشر فيروس السيدا، حسب بعض المنشورات في “فايسبوك”.

اليوم 24

زر الذهاب إلى الأعلى
مستجدات