سياحة

نيويـــــورك تايمـز: المغـــــرب مـن البلـدان التـي يجـب زيارتهــــــــــا سنـة 2017

almosafr_f9bf2aa9e2

بعد سنتين من الغياب على قائمة صحيفة “نيويورك تايمز”، عاد المغرب للظهور من بين البلدان والوجهات التي يجب زيارتها سنة 2017.

 

وتمثل مراكش المغرب في التصنيف العالمي، محتلة المركز 11 من بين 52 مدينة عبر العالم. ووقع الأختيار على المدينة الحمراء من قبل الصحيفة العالمية، لكونها تضم عدد من الأماكن التي يستحق اكتشافها، خاصة متحف “إيف سان لوران”، وحديقة “ماجوريل” الممتدة على 400 متر مربع.

واختارت نيويورك تايمز سنة 2015 العاصمة الرباط، وقبلها سنة 2012 وقع الاختيار على مدينة الداخلة، ثم الدار البيضاء، كأحسن المدن التي تستحق الزيارة.

وجاء المغرب أخيراً، من بين أفضل الوجهات المفضلة للفرنسيين لقضاء عطلة نهاية السنة، حسب ما كشفه “تريفاغو”، أكبر موقع لمقارنة أسعار الفنادق عبر العالم. وأفاد المصدر نفسه، أن مراكش تعتبر من ضمن الوجهات العشرين الأولى، ضمن أربع وجهات غير أوربية.

وأضافت الدراسة، التي كشفت نتائجها وكالة “لاماب”، أن مدينة مراكش تحتل الرتبة السابعة في هذا الترتيب. وجاءت مدينة نيويورك، بحسب المصدر ذاته في الرتبة الخامسة، ودبي في الرتبة السادسة، وبانكوك في الرتبة العشرين.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى
مستجدات