ثقافة و فنرياضة

شاب من سوق الأربعاء يبدع في تحويل جدار مهمش إلى لوحة فنية

في الوقت الذي توجّه المنتخب الوطني المغربي إلى الديار القطرية للمشاركة في كأس العالم 2022، اختار شاب من مدينة سوق الأربعاء الغرب تشجيعه برسم لوحة فنية كبيرة لقيت استحسان سكان المدينة.

وعن هذه التجربة الفنية، أوضح حميد الراوي، البالغ من العمر 25 سنة، أن أحد أصدقائه اقترح عليه تحويل جدار مهمش ومتّسخ إلى لوحة فنية بمناسبة مشاركة المنتخب المغربي في كأس العالم، فقام بتحويل الفكرة إلى عمل ميداني.

وقال الفنان الشاب، الملقّب بـ”الحار”، إن “العمل بدأ بتنظيف المكان وكنس الأزبال المتراكمة بجانبه، قبل الانتقال إلى مرحلة توفير الصباغة ولوازم العمل، ثم تحديد اللاعبين الذين سيتم رسمهم على الجدار”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
مستجدات